أخبار العرب

إطلاق صاروخين من لبنان تجاه الجليل الأعلى والجيش الإسرائيلي يرد بقصف مدفعي

تقديرات إسرائيلية: فلسطينيون أطلقوا الصواريخ من لبنان

أعلن الجيش الإسرائيلي، فجر الثلاثاء، أن قذيفتين صاروخيتين أُطلقتا من لبنان، وسقطتا في منطقة شلومي بالجليل دون وقوع إصابات.

ورد الجيش الإسرئيلي بقصف الحدود اللبنانية بالمدفعية، فيما قال مراسل قناة “المنار” اللبنانية، إن “جيش الاحتلال قصف تلة أرمت ووادي حامول جنوبي لبنان”.

ودوت صفارات الإنذار، في مستوطنات شمال “إسرائيل” فجراً، فيما أعلن الجيش الإسرائيلي أنه يجري مراجعة الحدث.

وقدّرت مصادر عسكرية إسرائيلية، أن نشطاء يتبعون لفصائل فلسطينية، هم من يقفون خلف إطلاق الصاروخين.

واستبعدت تلك المصادر  أن يكون إطلاق الصواريخ له علاقة بما جرى من هجوم جوي على ريف حلب الجنوبي عند منتصف الليل.

ورجحت المصادر أن يكون إطلاق الصواريخ جاء لأسباب تتعلق بالوضع الداخلي اللبناني.

من جهته ذكر موقع “واي نت” العبري ، أن إطلاق الصواريخ من لبنان جاء قبل ساعات من زيارة مقرر أن يقوم بها رئيس الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينيت إلى منطقة الجليل الأعلى.

وهذه هي أول صواريخ تطلق من لبنان منذ انتهاء الحرب الأخيرة على غزة، حيث كان تم خلاله إطلاق نحو 8 صواريخ على دفعتين، سقطت في مناطق مفتوحة.

وكان الجيش الإسرائيلي شنّ عند منتصف الليل، قصفًا جديداً على منطقة السفيرة في ريف حلب، شمال سوريا.

وأعلنت وكالة الأنباء السورية، أن الدفاعات الجوية تصدت لمعظم الصواريخ، ولم يسجل إصابات.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: أول رد من رئيس الوزراء ووزير الدفاع الإسرائيلي على إطلاق الصواريخ من لبنان فجر اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى