أخبار العرب

الجيش الجزائري يعلن عن مقتل جنديين خلال عملية له غربي البلاد

أصدر الجيش الجزائري ،بيانا أفاد فيه ،عن مقتل جنديين وإصابة ثالث بجروح في انفجار لغم الجمعة، خلال عملية للجيش في ولاية عين الدفلى جنوب غربي العاصمة.

وقال البيان إن الانفجار وقع “خلال عملية بحث وتفتيش” كان يقوم بها الجيش “بمنطقة تاشتة زوقاغة بولاية عين الدفلى بالناحية العسكرية الأولى يوم 6 أغسطس 2021″، وذلك “في إطار مكافحة الإرهاب”.

واضاف الجيش الجزائري ، أنه نجم عن ذلك مقتل جنديين وإصابة ثالث، مؤكدا أن “الجيش عازم على مطاردة فلول هؤلاء المجرمين والقضاء عليهم”.

وتقع ولاية عين الدفلى على بعد 150 كلم جنوب غرب العاصمة الجزائر.

وقتل الجيش تسعة متشددين في عمليات عسكرية منذ بداية العام، واستسلم خمسة اخرون، حسب حصيلة نشرتها وزارة الدفاع في يوليو. كما قتل ثلاثة جنود من الجيش الجزائري.

وأسفرت عمليات الجيش في العام 2020 عن مقتل “21 إرهابيا وتوقيف تسعة واستسلام سبعة”. كما تم ضبط “أربعين مسدسا رشاشا من مختلف الأصناف و25 مسدسا آليا من مختلف الأصناف أيضا” بحسب ما أفادت وزارة الدفاع التي لم تشر إلى مقتل جنود.

وشهدت الجزائر في “العشرية السوداء” بين 1992 و2002 حربا بين متشددين والقوات الحكومية أسفرت عن 200 ألف قتيل، بحسب حصيلة رسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى