أخبار العرب

تقدم المحادثات حول “تسوية” بين إسرائيل وغزة والمنحة القطرية ستدخل القطاع خلال أيام

كشف تقرير صحافي أن وفدا أمنيًا إسرائيليًا توجّه مساء اليوم الأربعاء، إلى مدينة شرم الشيخ المصرية، في ظل ما وصفه بـ”تقدم المحادثات حول تسوية” بين إسرائيل والفصائل في قطاع غزة.

تاتي تلك الزيارة بالتزامن مع المباحثات التي عقدها رئيس المخابرات العامة المصرية، الوزير عباس كامل، مع المسؤولين في تل أبيب ورام الله.

وأشارت هيئة البث الإسرائيلية “كان 11” إلى أن قائداً رفيعًا في الجيش الإسرائيلي تقدم الوفد الأمني إلى شرم الشيخ.

من جانبها، أفادت وكالة الأنباء المصرية الرسمية، بأن “الوزير عباس كامل رئيس المخابرات العامة، وصل إلى مدينة رام الله الفلسطينية وتل أبيب، في زيارة تستهدف متابعة الجهود المصرية في إطار عملية السلام بينهما”.

وأوضحت أن “الزيارة بناء على تكليف من الرئيس، عبد الفتاح السيسي، في إطار دفع الجهود المصرية لعملية السلام”. وتابعت: “نقل كامل لأبو مازن (عباس) رسالة من السيسي، تتضمن التأكيد على دعم مصر للقضية الفلسطينية، والعمل على تحقيق الهدوء والاستقرار بكافة المناطق الفلسطينية والإقليم كافة”.

ولم تقدم الوكالة تفاصيل بشأن لقاءات المسؤول المصري في تل أبيب، علما بأن وسائل كامل اجتمع برئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، ووزير الأمن الإسرائيلي، بيني غانتس، وقال مكتب بينيت، في بيان، إن كامل وجّه دعوة رسمية إلى بينيت، باسم الرئيس المصري، لـ”زيارة القاهرة خلال الأسابيع المقبلة”.

وأضاف أن اللقاء “بحث الأبعاد السياسية والأمنية والاقتصادية للعلاقات الإسرائيلية المصرية، وملف الوساطة المصرية بشأن الأوضاع الأمنية في قطاع غزة”.

آخر تطورات المنحة القطرية

قال مصدر أمني إسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، إنه سيتم الانتهاء من الاتفاق على آلية تحويل الأموال القطرية خلال الأيام القليلة المقبلة.

ونقلت “قناة ريشت كان” العبرية عن المصدر قوله، إن صرف المنحة القطرية سيساعد على استعادة الهدوء، مشيراً إلى أن ذلك يأتي في إطار مساعي التسوية مع حماس.

من ناحية أخرى فيما يتعلق بإبرام صفقة تبادل أسرى، قال إنه لا تزال الفجوات كبيرة جدا ولا يبدو أن إغلاق هذا الملف قريب.

وفي ذات السياق، ذكرت القناة أن ضابطاً كبيراً في الجيش الإسرائيلي هو من زار شرم الشيخ المصرية اليوم تزامناً مع زيارة وزير المخابرات عباس كامل، ولقائه نفتالي بينيت رئيس الوزراء الإسرائيلي، ووزير جيشه بيني غانتس، إلى جانب زيارة خاطفة قام بها إلى رام الله للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ووجه كامل دعوة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى بينيت، لزيارة القاهرة.

وقال مكتب بينيت، إنه تم التباحث في قضايا مشتركة منها سياسية وأمنية واقتصادية، إلى جانب الوضع الراهن بغزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى