أخبار الفن والمشاهير

دينا الشربيني في الجيم بصور مثيرة .. هل هي رسالة لـ عمرو دياب!

شاركت الفنانة المصرية دينا الشربيني الجمهور صوراً ومقاطع فيديو لها ، وهي تمارس الرياضة في “الجيم”.

وظهرت الشربيني بملابس رياضة وأدت حركات رياضية بطريقة مثيرة وفق المتابعين.

"<yoastmark

دينا الشربيني و عمرو دياب

أفادت تقارير إن لقاءً صامتاً وبارداً جمع الفنانان لأول مرة منذ انفصالهما، وذلك أثناء تواجدهما في الساحل الشمالي لقضاء العطلة الصيفية.

وذكرت مصادر نقلت عنها صحيفتي (صدى البلد)، و(الوطن) المصريتان، أن كلاً من عمرو دياب ودينا الشربيني تجاهل الآخر تماماً، ما يعني أن حتى صداقة لا تجمعهما.

وذكرت المصادر أن الفنان المصري عمرو دياب كان مع أحد أصدقائه، وفي أثناء مروره من أمام أحد حمامات السباحة؛ وجد الفنانة دينا الشربيني تجلس رفقة الفنانة مايا دياب، وفضل عدم الحديث إلى دينا أو إلقاء السلام عليهما، فيما تحدث صديقه معها؛ نظرا لوجود علاقة صداقة قوية بينهما.

ولم تكن هذه المرة هي الأولى التي يتجاهل فيها عمرو دياب دينا الشربيني، حيث حدث ذلك في احتفالات رأس السنة من العام الماضي في دبي، حين تواجدا في نفس الحفل ولم يكلمها أو يطرح عليها السلام.

وبحسب المصدر، فوجئ المحيطون بهما بتواجد دينا الشربيني في كابينة بالساحل الشمالي بجوار كابينة عمرو دياب التي يمتلكها في أحد المنتجعات هناك.

وشاع حينها أن خلافًا شديداً وقع بين “دينا” وعمرو دياب، وتطور الأمر إلى استدعاء الأخير لأمن المنتجع لدينا بحجة محاولاتها المستمرة في استفزازه بسبب تشغيلها لأغاني المهرجانات بصوت مرتفع للغاية وهي تعلم استياءه الشديد من هذا الأمر.

لكن المصدر نفى هذه الرواية مؤكدا أن الأمور لم تصل بينهما لهذا الحد، وأن ما يتردد مجرد تكهنات ظل العلاقة المتوترة بين عمرو دياب ودينا الشربيني.

وأكد المصدر أن كلا منهما يسعى لعدم الاحتكاك بالآخر تماما رغم تواجدهما أحيانا في نفس الأماكن ومع أصدقاء مقربين لهما، وهذا قد حدث أكثر من مرة عندما مر عمرو دياب بالصدفة على بعض أصدقائه وكانت دينا بينهم، وحينها فضل عدم الحديث أو إلقاء السلام عليهم.

وأشار المصدر إلى أن عمرو دياب لم يعد يشغله أمر دينا حاليًا خصوصًا بعد أنباء ارتباطه عاطفيًا بمواطنتها الفنانة هدى المفتي والتي ظهرت معه في الفيديو كليب الأخير له، بينما دينا قررت طيّ هذه الصفحة نهائيًا من حياتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى