أخبار الرياضة

رئيس برشلونة يكشف سبب الاستغناء عن ميسي!

كشف رئيس برشلونة الإسباني خوان لابورتا (59 عامًا)، عن السبب وراء الاستغناء عن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وعدم استطاعة الفريق الكتالوني تجديد عقده .

وقال لابورتا في تصريح صحفي اليوم الجمعة، إن “الفريق الكتالوني لم يستطع تجديد عقد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب لوائح اللعب المالي النظيف لرابطة الدوري الإسباني لكرة القدم”.

وبين لابورتا، بقوله: ” برشلونة وميسي أرادا التوقيع على عقد التجديد، ولكن الرواتب تمثل 110 في المئة من إيرادات النادي الحالية، وهو ما يعني أن النادي ينفق أكثر من المتوقع وهي مخاطرة مالية”.

 

واستكمل، ” النادي أهم من أي شيء، حتى أنه أهم من أفضل لاعب في العالم، مشيرًا أن الوضع المالي للنادي من الإدارة السابقة بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو كان أسوأ كثيرًا مما توقع”.

وأضاف لابورتا، ” قلت سنفعل ما في وسعنا للإبقاء على ميسي في برشلونة في نطاق الوضع المالي للنادي، وتوصلنا إلى اتفاق لكننا لم نستطع التوقيع الرسمي بسبب الوضع المالي للنادي”.

 

وتابع، ” وهو ما يعني أننا لا نستطيع تسجيل اللاعب بسبب سقف الرواتب، ولا أريد الحديث عن الموقف الذي ورثناه وقرارات كارثية في الماضي، انتقلنا من سيئ إلى أسوأ”.

وعلق لابورتا، ” النادي غير قادر على إعادة التعاقد مع ليونيل ميسي، لأنه ليس لديه هامش من حيث شروط الرواتب بموجب اللعب المالي النظيف في الدوري الإسباني لكرة القدم”.

 

وغادر الإسباني نادي برشلونة بعد نشره الأخير بيان رسمي عبر حسابه الرسمي، قائلاً: ” ليونيل ميسي لن يستمر مع الفريق الكتالوني”.

وأفاد البيان، أن هاك عراقيل اقتصادية والهيكلية حالت دون بقاء النجم الأرجنتيني ميسي في أحضان الفريق الكتالوني”، وشكر النادي، اللاعب على الفترة التي قضاها داخل صفوف فريق برشلونة الإسباني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى