أخبار الفن والمشاهير

رهف القنون تعترف بميولها الجنسي :مستحية اعترف بس ترا جالسه ادور حبيبة

تداول ناشطنون عبر “تويتر” الميول الجنسية للسعودية رهف القنون ، والذي أثار استياء الجمهور وخاصة السعوديين.

وقالت “القنون” :”مستحية اعترف بس ترا جالسه ادور حبيبة”.

وأضافت:”اوكي خلونا نتكلم بشكل جدي عن الميول واللخبطة وكل هالاشياء بحكم اللي مريت فيه.اول علاقة لي كانت مع بنت بأول متوسط الين بداية الثانوية وأنا كله مع بنات”.

وتابعت رهف القنون:”كبرت وانا اعتبر نفسي (ليزبيان) وهالشيء ماكن يخفي حتى أهلي،في الثانوي وزي اي مراهقة بديت اتعرف على شباب وقلت اوكي انا بايسكشوال وكان مجرد اعجاب جنسي”.

رهف القنون مع حبيبتها
رهف القنون مع حبيبتها

وأردفت:”وهالشيء استمر لين قابلت ابو طفلي ، ولان الوضع هنا يختلف عن السعودية .السعودية ماكنت اقدر اقضي طول وقتي مع ولد لكن معاه كنت 24 ساعة تعرفنا وتسلينا ورحنا كل مكان وحسيت بحب اتجاهه ولانها تجربة جديدة عاطفيا مع ذكر”.

“وقتها كان فيه بقايا من التفكير الشرقي براسي اني لازم اكمل حياتي واتزوج وانجب وكله مع رجل واثنينا ندور الاستقرار وبدينا كل شيء سوا”.

وأضافت رهف :”فا كنت احس بلخبطة ومو متأكدة من ميولي .علاقتي معاه ماكانت عادية وحيل مميزة وقلبي مليان رحمة وعاطفة اتجاهه بس مو متأكدة لو انا صدق اميل عاطفيا واحس بالاستقرار مع رجل او لا”.

وختمت القنون:”مازالت الحياة قدامي وعمري مازال في العشرينات وبالمستقبل كثير اشخاص بقابلهم لين أتأكد وأعرف انا مين”.

رهف تثير الجدل وتظهر المنطقة الحساسة

ومازالت السعودية رهف القنون تثير الجدل بأحدث إطلالاتها ، وكان آخرها مقطع فيديو ساخن لها بعد نشرها أحدث صور لها بمايوه السباحة مظهرا منطقتها الحساسة “المهبل” .

وعلى ما يبدو أنها لن تسمح لأي يوم أن يمر من دون أن تثير الجدل بسبب طبيعة الصور التي تشاركها في محاولة لجلب الانتباه إليها أو تصدر الترند.

رهف القنون بالمايوه

هذه المرة شاركت الناشطة السعودية صُورة لها وهي ترتدي مايوه السباحة المكون من قطعة واحدة، هذه ليست المرة الأولى التي تشارك بها رهف مثل هذه الصور إلا أنها في هذه المرة كانت ترتدي مايوه ضيق أظهر المنطقة الأمامية “المنطقة الحساسة” بطريقةٍ مُبالغ بها ومؤذية للعين.

رهف القنون
رهف القنون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
رفض