أخبار العالم

محلل يحذر من اندلاع حرب بحرية “إسرائيلية – إيرانية”

بعد أحداث ناقلة النفط المملوكة لإسرائيل قبالة سواحل سلطنة عُمان ، والتي راح ضحيتها اثنين من أفراد طاقمها،حذر محلل الشؤون الأمنية في صحيفة “هآرتس” الإسرائيلي ،يوسي ملمان، حكومته من اللعب بالنار في حرب بحرية مع إيران.

حيث أوضح ملمان أن إسرائيل ستكون الحلقة الأضعف في هذه الحرب إذ اندلعت من الأساس.

وقال ملمان اليوم السبت: “إن هذه هي المرة الرابعة التي يتم فيها استهداف على صلة بإسرائيل”.

وأشار إلى أن “إسرائيل هي التي بدأت عندما عملت طوال عامين ونصف العام على تخريب سفن إيرانية”.

وأضاف ملمان: “إن إسرائيل تلعب بالنار، معللاً ذلك بأن 90% من البضائع الإسرائيلية تمر عبر مسارات بحرية”.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية قد حذرت، بعد مهاجمة سفينة إيرانية في نيسان/أبريل الماضي، من خطورة الحرب البحرية على “إسرائيل”.

قد يهمك .. البحرية الأمريكية توضح كيفية تعرض السفينة الإسرائيلية للهجوم قبالة عُمان

واعتبرت “القناة 12” الإسرائيلية، أنه “في الحرب البحرية مع إيران، وضعت إسرائيل نفسها في مكان هي فيه أضعف”.

فيما حذر جنرال “إسرائيلي” سابق في سلاح البحرية الإسرائيلية من استمرار الحرب البحرية مع إيران، مؤكداً أنها “ليست في مصلحة إسرائيل”.

مشاورات أمنية إسرائيلية حول الهجوم على السفينة

يشار إلى أن وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس ورئيس أركانه أفيف كوخافي أجريا مشاوراتٍ حول الهجوم الذي تعرضت له سفينة في بحر عمان.

واتفق الاثنان على التوجه إلى وزارة الخارجية بهدف العمل ضد إيران على المستوى السياسي.

وبحسب وسائل الإعلام فإن “وزير الخارجية يئير لابيد دعا الأميركيين والبريطانيين للرد بشدة على استهداف السفينة” لا سيما وأن القتيلان يحملان الجنسية البريطانية والجنسية الرومانية.

تعليق واحد

  1. تنبيه: إسرائيل تتهم إيران بالوقوف خلف استهداف السفينة قبالة عُمان وطهران تنفي » وكالة الوطن الإخبارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
رفض